تقارير

الفنان التونسي بوشناق يكشف تفاصيل تلقيه عرض “إسرائيلي” بقيمة 300 آلف دولار 

منوعات -صفد الإخبارية

كشف الفنان التونسي  لطفي بوشناق بأنه تلقى عرضاً صهيونياً للغناء. مع أحد الصهاينة مقابل 300 ألف دولار أمريكي الأمر الذي قابله بالرفض الشديد. قائلاً :”أفضل أنْ أبيع الحمص في الشوارع على أنْ أبيع مبادئي ومواقفي تجاه فلسطين وقضيتها” .

كما وأوضح بوشناق الذي أكد بأن قضية فلسطين ليست قضية الفلسطينيين. وحدهم بل قضية كل إنسان يستحق كلمة إنسان قال “بالنسبة لي القدس هي أولى القبلتين وثالث الحرمين. وهي قضية إنسانية بحتة ولن يهدأ بال للعالم ولن يعرف السلام إذا لم تحل قضية فلسطين وأقولها وأنا متوكلاً على الله .. فلسطين قضيتي (أنا)”.

تزوير التاريخ

ووجه الفنان التونسي بوشناق رسالة للفنانين المطبعين قائلاَ :” إعمل ما شئت وإفعل ما شئت لكن تأكد أنه لا يمكن تزوير التاريخ والحقائق فأنت ستذكر بعملك ولن تستطيع تزوير تاريخ فلسطين، فتاريخ فلسطين .مدون في عقولنا والفنان موقف ورسالة وإلا فلا يستحق كلمة فنان”.

كما واستكمل الفنان، ” شاهد على العصر وهو المرآة التي تعكس الواقع. والأصل أن ينطق الفنان بإسم الشعب والإنسانية والحقيقة وبإسم العدالة. وبإسم الحرية وبإسم الديمقراطية وحقوق الإنسان ” .

شهداء فلسطين

وأضاف الفنان التونسي، قائلاً:  “أنا أمثل نفسي وكل شخص وفنان يتحمل مسؤوليته أمام الله وأمام التاريخ فأنا قضيتي فلسطين وسأظل أدافع عنها ومهما قدمت أنا مقصر في حق شهداء فلسطين والأسرى الفلسطينيين والشعب الفلسطيني المقهور “.

الحصار الإسرائيلي

منوهاً أن الطريقة الوحيدة لدحر الإحتلال عن فلسطين هي بالمقاومة والمقاومة. هي كل الوسائل المتاحة “فحنجرة الفنان مقاومة وريشة الرسام مقاومة. وقلم الكاتب مقاومة، وبإذن الله سندخل المسجد الأقصى المبارك فاتحين تحقيقاً لوعد الله وَلِيَدْخُلُوا الْمَسْجِدَ كَمَا دَخَلُوهُ أَوَّلَ مَرَّة” .

وأشاد الفنان بوشناق بالصمود الأسطوري للفلسطينيين. خاصة في قطاع غزة الذي يواجهون الحصار الإسرائيلي منذ 15 عاماً قائلاً: “غزة وفلسطين هي بلادي. وكما حبها يجري في دمي وسأظل أردد هذا الكلام. وكما يكلفني ما يكلفني وأعلم جيدا أنه يكلفني ولكن لا يهمني كثيراً.ربي أعطاني الصوت لأقول كلمة حق في هذا الشعب العظيم”.

المصدر: وكالات فلسطينية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى