غانتس يضع شرطًا من أجل التوصل لتهدئة طويلة الأمد وتحسين الوضع مع غزة

الشؤون الإسرائيلية – صفد الإخبارية

أكد وزير الجيش الاسرائيلي، بني غانتس، اليوم الأربعاء، إن “ما تحتاجه إسرائيل. لتحسين الوضع في غزة والتوصل إلى تهدئة طويلة الأمد هو عودة الأسرى الإسرائيليين. إلى ذويهم والالتزام بهدوء كامل في الجنوب”.

وكما أضاف غانتس في تصريحات لأكثر من 60 سفيرا أجنبيا اليوم، “نحن نعمل على تعزيز السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية، فهي وقيادتها الهيئة التمثيلية للفلسطينيين في المنطقة”.

وحول إيران، قال غانتس، “إنه يجب على العالم. وضع خطة لوقف التقدم النووي العسكري الإيراني، مستدركا “لا تستبعد احتمال أن تضطر للتحرك مرة أخرى ضد إيران. كما فعلت في الماضي، وذلك لمنعها من أن تحصل على سلاح نووي”.

كما تطرق وزير الجيش للهجوم على سفينة .ميرسر ستريت، في 29 يوليو الماضي، قائلا “إن هذا دليل آخر على أن إيران تشكل أولا وقبل كل شيء تهديدا للعالم والمنطقة”، مضيفاً أن “إيران على بعد شهرين من الزمن لتطوير المواد اللازمة لصنع قنبلة نووية”.

وزعم غانتس أن “الهجوم على السفينة “ميرسر ستريت”. تم من الأراضي الإيـرانية، وبموافقة المـرشـد الأعلى، كما وأشار إلى أن إيـران لديها نية لتـدمـير إسرائيل، وتعمل على ذلك من خلال أذرعها في العراق. واليمن وسوريا ولبنان وغــزة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى