آخر الأخبارشؤون إسرائيلية

إسرائيل تسعى لجعل مصر أداة ضغط على حماس

الشؤن العبرية – صفد الإخبارية

كشف وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد الليلة الماضية، أن بلاده تسعى. بأن تكون مصر والمجتمع الدولي أدوات ضغط على حركة حماس لمنع تعاظم قدراتها العسكرية.

قال لبيد إنّ خطّته حول قطاع غزّة بعنوان “الاقتصاد مقابل الأمن”، التي كشف عنها في أيلول/سبتمبر الماضي، تهدف إلى تحويل سكان غزّة ومصر والمجتمع الدولي إلى عوامل ضغط على حركة حماس. لمنعها من زيادة قوتها العسكرية وشن عمليات ضد إسرائيل.

تفكير مهني

ووردت تصريحات لابيد خلال جلسة “تفكير مهني”. عقدت في معهد أبحاث. الأمن القومي التابع لجامعة تل أبيب، شارك فيه رئيس أركان الجيش الإسرائيلي السابق، غادي آيزنكوت، ومدير المعهدـ أودي ديكيل، ووزيرة الاقتصاد، أورنا بربيفاي، ومدير عام وزارة الخارجية، ألون أوشفيز.

القوة العسكرية

وأوضح لابيد أن الخطوط الأساسيّة التي توجّه خطته، هي خلق مسار إعمار دائم .متعدّد المراحل يضمن، أن يكون هناك هدوء من القطاع طالما استمرّت عمليات البناء.

وتابع “ببناء صحيح وبعيد المدى، سيحوّل سكان غزة ومصر والمجتمع. الدولي إلى عوامل ضغط على حماس لمنعها من زيادة قوتها العسكرية وشنّ عمليات ضد إسرائيل”.

(المصدر: وكالات)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى