رياضة

ثاني المطلوبين بعد الضيف .. من هو الشهيد خالد منصور القيادي في سرايا القدس؟!

غزة – صفد الإخبارية

ارتقى الشهيد خالد منصور القيادي البارز في سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، في غارة من قبل طائرات الاحتلال الإسرائيلي في مجزرة في مدينة رفح سقط على إثرها العديد من الشهداء والجرحى جنوب قطاع غزة.

ثاني المطلوبين بعد محمد الضيف

يعتبر القائد منصور من القيادات البارزة في الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي ويشغل منصب قائد لواء منطقة جنوب القطاع، وهو أحد أعضاء المجلس العسكري للسرايا، وكان قد نجا من أكثر من محاولة لاغتياله خلال الأعوام السابقة.

وخالد منصور من مواليد مدينة رفح جنوب القطاع وانضم لحركة الجهاد الإسلامي عام 1987، وعمل في أجهزتها العسكرية الأولى، بداية من “سيف الإسلام”، ثم كان عضواً في الجناح العسكري للحركة. الذي عُرف في مطلع التسعينيات باسم “القوى الإسلامية المجاهدة قسم”.

ويتهم الاحتلال منصور بالتخطيط والإشراف على عدد من العمليات العسكرية التي انطلقت من قطاع غزة.

أخطر المطلوبين في سرايا القدس

الاحتلال الإسرائيلي يعتبر الشهيد خالد منصور من “أخطر المطلوبين” ضمن تشكيلات سرايا القدس ووضعت اسمه إلى جانب اسم قائد أركان “سرايا القدس” أكرم العجوري، المتواجد خارج غزة، وإلى جانب اسم القائد السابق للمنطقة الشمالية بهاء أبو العطا الذي اغتيل عام 2019.

كما وفق المعلومات المتاحة، فإن لخالد منصور دورا مهما في تطوير البنية التحتية العسكرية لسرايا القدس، خاصة في مجال تصنيع الصواريخ المحلية، كما أن حكومة الاحتلال الأسبق بنيامين نتنياهو وجه له اتهامات بالمسؤولية عن إطلاق الصواريخ من غزة باتجاه أسدود وعسقلان.

اغتيال تيسير الجعبري

وشن جيش الاحتلال الإسرائيلي، أمس الجمعة، عدوانًا عسكريًا بدأه باغتيال القيادي العسكري البارز في السرايا تيسير الجعبري مرورًا بمئات المدنيين من الأطفال والنساء ما بين شهيد وجريح.

ومن الجدير بالذكر، بأن حصيلة العدوان على قطاع غزة وصلت إلى 36 شهيداً من بينهم11 أطفال و4 نساء وأكثر من 300 مصاب بحراح مختلفة. وفق ما ذكرته وزارة الصحة الفلسطينية بغزة.

اقرأ أيضاً:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى