بيت العلم

لجأ الامام تركي بن عبدالله للإختباء عن اعين العثمانيين حتى لا يقع في اسرهم في اي جبل

لجأ الامام تركي بن عبدالله للإختباء عن اعين العثمانيين حتى لا يقع في اسرهم في اي جبل، يعد الإمام تركي من فرسان المملكة العربية السعودية البواسل، فقد قاوم المعتدين على بلاده حتى ظهر اسمه كحاكم قوي استثمر ذلك في اقامة الدّولة السّعودية الثّانية.

ولكن في مرحلة ما تعرض لهجوم من قبل المعتدين، ومن خلال موقعنا وكالة صفد سنتعرف على اجابة سؤال لجأ الامام تركي بن عبدالله للإختباء عن اعين العثمانيين حتى لا يقع في اسرهم في اي جبل، تابع المقال.

لجأ الامام تركي بن عبدالله للإختباء عن اعين العثمانيين حتى لا يقع في اسرهم في اي جبل

فرض الحصار على مدينة الدرعية سنة 1233 استسلم خلاله الإمام عبد الله بن سعود لوقف اراقة الدماء، وبعدها قرر الإمام تركي الخروج من مدينة الدرعية، حتى لا يقع في أيدي العدو، وجعل توجهه لبناء المملكة، ولكنه انشغل بعد خسارة الدرعية في ازالة، العدوان لذلك قام باتباع خطة محكمة متغيباً عن الأنظار فترة معينة، ومن خلال ما ور أعلاه من معلومات نكون وصلنا لإجابة سؤالنا:

واحد من الكهوف ضمن جبل طويق الأشم في الجهة الجنوبية من مدينة الرّياض.

شاهد ايضا: تريد فاطمة أن تصنع أطباقا من السلطة باستعمال 8 شرائح طماطم و12 فما هو الحل؟

الى هنا نكون قد وصلنا الى نهاية مقالنا لهذا اليوم، والذي اجبنا فيه على سؤال لجأ الامام تركي بن عبدالله للإختباء عن اعين العثمانيين حتى لا يقع في اسرهم في اي جبل، انتظرونا في مقالات جديدة عبر موقعنا الالكتروني وكالة صفد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى